جرائم
أخر الأخبار

جريمة قتل بشعة راح ضحيتها طفل صغير لم يتجاوز سنه الـ11 سنة بعد أن قتلته والدته

الصوت المغربي_متابعة

🔴 جريمة بشعة راح ضحيتها طفل صغير لم يتجاوز سنه الـ11 سنة بعد أن قتلته والدته

إعـــــلان

اهتزت مدينة القلية التابعة لإقليم إنزكان أيت ملول، صباح اليوم الأربعاء 18غشت الجاري، على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها طفل صغير لم يتجاوز سنه 11 سنة، بعد أن قتلته والدته.

وعلمت “الصوت المغربي”، من مصادر محلية أن “امرأة تقطن بحي ساحل الخمايس بوعنفر القديم في مدينة القليعة أقدمت، صباح اليوم الأربعاء، على قتل ابنها المريض بالتوحد، والبالغ من العمر 11 سنة، في ظروف غامضة”.

إعـــــلان

وأكدت مصادرنا، أن”الأم التي أقدمت على هذا الجرم كانت تعاني من اضطرابات نفسية أدت بها إلى ارتكاب هذه الجريمة التي هزت الرأي العام المحلي بمدينة القليعة، خاصة جيرانها اللذين اكتشفوا الجريمة”.

وأشارت المصادر نفسها، إلى أن عناصر الدرك الملكي و السلطات المحلية المختصة حلت بعين المكان فور إخطارها بوقوع الجريمة، حيث فتحت تحقيقا في الموضوع لمعرفة ملابسات ودوافع ارتكاب هذه الجريمة البشعة.

Comments

0 comments

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: