جرائم
أخر الأخبار

أدلة مسرح الجريمة تكشف هوية مرتكب مجزرة سلا.. سمم كلاب الحراسة وقطع خيوط الكاميرا

88 / 100

الصوت المغربي_متابعة

أدلة مسرح الجريمة تكشف هوية مرتكب مجزرة سلا.. سمم كلاب الحراسة وقطع خيوط الكاميرا

كشفت مصادر موثوقة أن البحث لازال جاريا من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية لمعرفة ظروف و ملابسات مجزرة سلا التي هزت الرأي العام المحلي و الوطني صبيحة يوم السبت المنصرم.

وأضافت ذات المصادر، إلى أنه بعد معاينة وحدات الشرطة العلمية لمسرح الجريمة والمحيط العام للمكان وأخذها للعينات والبصمات التي أحيلت على مختبر الشرطة العلمية والتقنية التابع للمديرية العامة للأمن الوطني بالرباط، فتحت كذلك مصلحة مراقبة التراب الوطني بحثا موازيا منذ يوم السبت الماضي للوصول إلى القاتل المفترض.

المصادر ذاتها كشفت أن اللغز المحير الأول في هذه الجريمة متعلق بتلقي القاتل لعدة طعنات وصلت لما يزيد عن 28 طعنة بين الظهر والبطن، إلى جانب إصابة زوجة هذا الأخير بأكبر عدد من الطعنات بما مجموعه 48 طعنة، مما يفسر فرضية الانتقام والحقد الدفين.

وأكدت المصادر نفسها، على أن فرضية فك لغز المجزرة التي راح ضحيتها 6 أشخاص تفيد أن القاتل من الوسط العائلي وعلى معرفية جيدة بالبيت ومحيطه على اعتبار أنه قام بتقطيع خيوط الكاميرا في حلك الظلام وأقدم على قتل الكلاب عن طريق السم للتمويه وإرسال إشارات على أن منفذ الجريمة من خارج البيت، ليجهز بعدها على الضحايا تباعا بكل أريحية.

نفس المصادر، شددت على أن الجاني نفذ جريمته بعدما أخد أداة الجريمة وعمل على طمس معالمها عن طريق حرق الجثث.

ووفق مصادر الجريدة، فإن الأب عسكري متقاعد متحذر من ضواحي تيفلت كان يعمل قيد حياته رفقة ابنه في مجال الحراسة الليلة وفي بيع ” الخردة”.

الإجمالي عالميًا
آخر تحديث:
إجمالي الحالات

الوفيات

إجمالي المتعافين

الحالات النشطة

حالات اليوم

وفيات اليوم

إجمالي الحالات الحرجة

الدول المصابة بالڤايروس

الإحصائيات في المغرب
آخر تحديث:
إجمالي الحالات

الوفيات

إجمالي المتعافين

الحالات النشطة

حالات اليوم

وفيات اليوم

إجمالي الحالات الحرجة

عدد الحالات لكل مليون

Comments

0 comments

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: