أخبار جهوية
أخر الأخبار

الدشيرة الجهادية.. مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية طالها النسيان و التهميش…؟؟؟

88 / 100

الصوت المغربي_متابعة

الدشيرة الجهادية.. مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية طالها النسيان و التهميش…؟؟؟

إن الغاية من إحداث بعض المرافق و المؤسسات و المشاريع التنموية هو تقريب الإدارة من المواطنين و تسهيل الولوج إليها للاستفادة من خدماتها في ظروف جيدة  الا أنه بالجماعة الترابية الدشيرة الجهادية و كما هو معلوم، شيدت بعض المشاريع ذات بعد و وقع اجتماعي و بمبالغ مالية مهمة دون تأدية الدور المنوط بها حيث ما زالت حبيسة نسيان و تهميش و يتعلق الأمر بالمراحض العمومية التي شيدت في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

فالمواطن بالجماعة الترابية الدشيرة الجهادية يضع أكثر من علامة استفهام حول أسباب تعطيل هذه المرافق المتواجدة بجانب المركز الصحي تبارين والمرافق الأخرى المتواجدة قرب الباشوية بحي إرحالن و الذي انتظرته الساكنة بفارغ الصبر، وتُركت عُرضة للتخريب إلى أن صارت أشبه ببناية مُدَمَّرة بنيران قصف جوي.

الدشيرة الجهادية.. مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية طالها النسيان و التهميش...؟؟؟

ويرجع السبب في ترك هذه المرافق عُرضة للتخريب، لعدم توفر الإنسانية أو روح المواطنة لدى المسؤولين من اجل الإستفاذة من خدماتها، حيث  مازالت مسدودة في وجه العموم لأسباب مجهولة و باتت على شكل ببناية مُدَمَّرة.

و من خلال ما ذكر  فبات من الضروري على الجهات المسؤولة التفكير في حلول جدية في إطار تشاركي وفق مقاربة شمولية من اجل التسريع في فتح هذه المرافق و مجموعة من المرافق الأخرى في وجه ساكنة المدينة من اجل محاربة الفقر و التهميش و الإقصاء الاجتماعي الذي عمر طويلا هذه الجماعة الترابية.

Comments

0 comments

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: