جرائم
أخر الأخبار

فضيحة جديدة بطنجة.. بيدوفليا بطلها إمام مسجد بتهمة اغتصاب أربع طفلات

الصوت المغربي_متابعة

فجرت ساكنة مدشر الزميج ضواحي مدينة طنجة، ملف فضيحة أخلاقية جديدة بعدما اتهموا إمام مسجد بالمدشر باغتصاب وهتك عرض بناتهم الصغيرات بعد التغرير بهن واستدراجهن أثناء حصص تحفيظهن القرآن الكريم. 

وحسب مصادر محلية فإن عناصر الدرك الملكي التابعة للقيادة الجهوية بطنجة، أوقفت صباح يوم أمس الخميس بناء على شكاية ضد فقيه مسجد المدعو (ع.ب) والبالغ من العمر حوالي 42 سنة متزوج وأب لـ3 أطفال بمنطقة ملوسة ضواحي طنجة، مُتهم باغتصاب وهتك عرض عدد من الفتيات القاصرات اللواتي يدرسن في المسيد لتحفيظ القرآن الكريم.

وحسب ما كشفه أقارب بعض الطفلات في تصريحات صحفية فإن “الفقيه” المعني ظل منذ تعيينه إماما بمسجد في المدشر، يمارس التغرير بالطفلات ويهتك عرضهن في سن صغيرة، مشيرين إلى أن لا أحد تمكن من كشف هذه الفضيحة خلال الأعوام الماضية بسبب الثقة الكبيرة التي كان يحظى بها الإمام داخل المدشر، وبسبب عدم إفصاح الطفلات عن ما تعرضن له من اغتصاب.

وأضاف المصدر، أن إمام المسجد الواقع بمدشر الزميج بجماعة ملوسة إقليم الفحص أنجرة، “كان يستغل براءة الأطفال ويقوم بسياسة خطيرة من أجل التقرب إليهم بهدايا وحلويات وخلق بعض القصص لهم لافتا إلى أن الأطفال الذين درسوا عنده في المسيد لم تكن تتجاوز أعمارهم 5 سنوات، وذلك منذ تعيينه بهذا المسجد عام 2007.

Comments

0 comments

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: