مجتمع
أخر الأخبار

برلمانيون يطالبون الحكومة بحل أزمة المقاهي والمطاعم في ظل حالة الطوارئ الصحية

الصوت المغربي_متابعة

طالب عدد من البرلمانيين، الحكومة، بالالتفات للأزمة التي يعيشها قطاع المقاهي والمطاعم، في ظل حالة الطوارئ الصحية التي فرضها انتشار جائحة ”كورونا”.

وشدد برلمانيو أحزاب الأصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي، خلال مداخلاتهم بمجلس النواب، أول أمس الأربعاء، على أن مهنيي قطاع المقاهي والمطاعم، تكبدوا خسائر مادية كبيرة إثر إغلاق محلاتهم منذ شهر مارس الماضي، ولابد من وضع حد لمعاناتهم.

وسجل نفس المتحدثين، أنه بالموازاة مع الدعم الموجه للفئات الهشة والمتضررة من جائحة ”كورونا”، ينبغي أن يتم اتخاذ إجراءات تنقذ المقاهي والمطاعم المتواجدة بمختلف ربوع المملكة من الإفلاس.

وأضافوا أنه بتمديد الطوارئ الصحية، إلى 10 يونيو المقبل، صار لزاما على الحكومة، مناقشة ملف هذا القطاع في أقرب وقت، وتمكين العاملين به، من إعفاءات وتسهيلات.

وكان نور الدين الحراق رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، قد كشف في تصريحات صحفية، أنه مباشرة بعد إعلان وزارة الداخلية، عن قرار الإغلاق، تمت مراسلة الحكومة، ولجنة اليقظة الاقتصادية، وكذا جامعة الغرف المهنية، لمحاولة إيجاد خطة تنقذ القطاع والعاملين به، لكن لم تتخذ أي خطوة في هذا الاتجاه.

وأبرز أن ذلك، دفع الجمعية، إلى طلب دعم أعضاء المؤسسة التشريعية، حيث جرى التواصل مع عدة فرق برلمانية، لطرح الملف داخل قبة البرلمان.

Comments

0 comments

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: