asawtlmaghribi
جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

- الإعلانات -

شاطئ أكادير يهتز على وقع فاجعة مؤلمة

اهتز شاطئ أكادير مساء الجمعة 11 فبراير الجاري، على وقع فاجعة مؤلمة، بعد غرق طفل يبلغ عمره 12 سنة، كان في خرجة ترفيهية رفقة أصدقائه.
مصادر محلية أفادت أن الطفل ينحدر من مدينة تيكوين، قصد الشاطئ بهدف الاستجمام ولعب كرة القدم رفقة أصدقائه، قبل أن يتوارى عن الأنظار بعد دخوله للبحر من أجل السباحة، إذ لم تفلح المحاولات التي قامت بها السلطات المحلية وأصدقائه في العثور على جثته.
وأشارت ذات المصادر إلى أن الأبحاث لا زالت جارية من أجل انتشال جثته.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
من خلال النقر على زر الاشتراك ، لن تفوتك الأخبار الجديدة!
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد