مجتمع

عمالة مقاطعات انفا .. إغلاق مؤسسات تعليمية ولجنة مختلطة للوقوف على الوضع الصحي للتلاميد والاطر التربوية

أفادت معطيات من مصادر مطلعة أنه تم إغلاق مجموعة من المؤسسات التعليمية بتراب عمالة مقاطعات أنفا على خلفية الارتفاع الملحوظ في عدد الاصابات بمتحور أوميكرون في الايام الأخيرة، وتفشيه داخل الأوساط التلاميذ.
هذا وقد باشرت اللجنة المختلطة والمكونة من تمثيليات عن وزارة الصحة، ووزارة التربية الوطنية، وكذا وزارة الداخلية، زيارات ميدانية، للمؤسسات التي تسرب إليها الوباء، في خطوة إستباقية وإحترافية، تروم محاصرة و تطويق الوباء ووأده في مهده تجنبا لألا تتحول هذه الفضاءات إلى بؤر يكون لتطورها نتائج وخيمة على الصحة التلاميذية.
هكذا وقفت ذات اللجنة التي ٱستحسنت زياراتها من طرف آباء وأولياء التلاميذ ، وترجمت خطواتها التدبيرية للجائحة بالاستعجال في التدخل، مع تسطير إجراءات إحترازية، ستكون لها إنعكاسات إيجابية على مستقبل التلاميذ الذين أخضعوا للتحاليل المخبرية لغاية كشف الاصابات المحتملة، في أفق عزل المصابين عن زملائهم.
وتجدر الإشارة أن اللجنة السالفة الذكر أحسنت التصرف، وهي تسارع التدخل بحس المسؤولية ودون إرتجال، إيمانا بها بحق التلاميذ في التمدرس في بيئة سليمة وخالية من كل ما يهدد سلامتهم، ويجهز على عافيتهم.

style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-8290527576994088" data-ad-slot="3009327751">
اشترك في نشرتنا الإخبارية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock