asawtlmaghribi
جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

- الإعلانات -

وزير الدفاع الإسرائيلي يغادر المغرب بعد توقيع اتفاق تعاون أمني


اشترك في نشرتنا الإخبارية

الصوت المغربي_متابعة

غادر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس المغرب مساء اليوم الخميس في ختام زيارة غير مسبوقة إلى المملكة، تميزت بتوقيع الدولتين اتفاقا غير مسبوق للتعاون الأمني يعمق علاقاتهما، في خطوة أثارت غضبا في الجارة الجزائر. 

قبيل إقلاع طائرته نحو إسرائيل قال غانتس إن زيارته للمغرب التي استغرقت يومين، “أعطت دفعا قويا لأمن إسرائيل وعلاقاتها الخارجية”. 

 واستأنف البلدان علاقاتهما الدبلوماسية قبل عام في إطار اتفاق ثلاثي تعترف بموجبه الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، المتنازع عليها مع جبهة بوليساريو المدعومة من الجزائر. 

 أمس الأربعاء، وقع غانتس ونظيره المغربي عبد اللطيف لوديي مذكرة تفاهم تعزز التعاون الأمني والعسكري بين البلدين، وتتيح خصوصا للمغرب اقتناء معدات إسرائيلية عالية التكنولوجيا بسهولة. 

وهي أول زيارة رسمية لوزير دفاع إسرائيلي إلى المملكة. يمكن الاتفاق الأمني أيضا من “نقل التكنولوجيا والتكوين وكذلك التعاون في مجال الصناعة الدفاعية”، بحسب ما أوضحت القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية المغربية. وهو الأول من نوعه بين إسرائيل ودولة عربية، وفق الجانب الإسرائيلي. 

اليوم  الخميس أجرى وزير الدفاع الإسرائيلي مباحثات مع مدير جهاز المخابرات الخارجية المغربي محمد ياسين المنصوري، بدون أن يعقبه إصدار أي بيان. 

وكان تباحث أمس مع مسؤولين عسكريين على رأسهم المفتش العام للقوات المسلحة الجنرال بلخير الفاروق، وكذلك وزير الخارجية ناصر بوريطة.

 وتجدر الإشارة أن المغرب وإسرائيل سبق أن أقام علاقات دبلوماسية إثر توقيع اتفاقات أوسلو بين إسرائيل ومنظمة التحرير الفلسطينية العام 1993، قبل أن تقطعها الرباط بسبب قمع الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انطلقت عام 2000. لكن زيارة غانتس للرباط جاءت في سياق إقليمي متوتر مع إعلان الجزائر في غشت الماضي قطع علاقاتها مع الرباط بسبب “أعمال عدائية”. وأعرب المغرب عن أسفه للقرار ورفض “مبرراته الزائفة”. 

 كذلك اعلنت جبهة بوليساريو التي تطالب باستقلال الصحراء الغربية، قبل عام إنهاء العمل باتفاق وقف إطلاق النار الموقع العام 1991، وذلك ردا على عملية عسكرية مغربية لإبعاد مجموعة من عناصر الجبهة، كانوا يغلقون الطريق الوحيد المؤدي إلى موريتانيا المجاورة.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
من خلال النقر على زر الاشتراك ، لن تفوتك الأخبار الجديدة!
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد