asawtlmaghribi
جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

- الإعلانات -

اشتوكة ايت باها : غياب الديموقراطية التشاركية وقنوات التواصل يورط المجلس الجماعي لايت ميلك

رغم أن المواطن المحلي بجماعة أيت ميلك اختار في الاستحقاقات الانتخابية السابقة وجوها جديدة للتغيير و كان على موعد معه حيث صوت لحزب الاحرار بالأغلبية .
الا ان المواطن المحلي بالجماعة الترابية لايت ميلك غير مقتنع بالمطلق بالسياسة الجديدة للجماعة ،بحيث أصبح المواطن يرى أن المجلس السابق ذو تجربة و حنكة سياسية قوية .
و جدير بالذكر أن المجلس الجماعي الحالي فشل في اقناع المعارضة في الانخراط في العملية السياسية حيث انسحب فريق المعارضة في الدورة الخاصة بتشكيل اللجن ما وضع عائق في تشكيل لجنتين من أصل ثلاث لجن ،و التي لم يتم تشكيلها الى حدود الساعة و لم يعلن المجلس الجماعي عن اي دورة استثنائية لذلك .
السياسة الجديدة للمجلس الجماعي لايت ميلك الى حدود الساعة ورغم مرور حوالي شهرين من تشكيل المجلس باتت غير مفهومة وغير واضحة للمواطن المحلي خصوصا لعدم اعلان عن أي مبادرة لاشراك الساكنة في وضع برنامج عمل المجلس الجديد .
فهل ينطلق زمن التنمية بالجماعة !!و هل ينجح المجلس في جذب مشاريع للمنطقة!!؟

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
من خلال النقر على زر الاشتراك ، لن تفوتك الأخبار الجديدة!
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد